>اللغة الأمازيغية وتقنيات المعلومات في اليوم الدولي للغة الأم

22 Feb

>

المغربية
تتزامن الاحتفالات الدولية هذه السنة باللغة الأم، التي دعت إليها اليونسكو لحماية سبعة آلاف لغة في العالم من الاندثار، وتنظيم المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية بالمغرب، 24 و25 فبراير الجاري، مع الندوة الدولية حول اللغة الأمازيغية وتقنيات المعلومات والاتصال. وفي كلمة تقديمية للندوة، المنظمة تحت عنوان “الموارد اللغوية: بناؤها واستغلالها “، توصلت “المغربية” بنسخة منها، أكد المعهد أن الموارد اللغوية من الأدوات الأساسية المستعملة في تصميم وتطوير مختلف المنتوجات المعلوماتية، إذ جرى استعمالها كموارد للمعلومات اللغوية، أو كقواعد معلوماتية تساعد في إيجاد موارد أخرى أو تطوير أدوات لغوية جديدة.
ورأى المعهد أن اللغات الطبيعية الجديدة تعرف في عالم المعلوميات قلة في هذه الموارد اللغوية، التي لا غنى عنها في عملية حوسبة هذه اللغات وإدماجها في التقنيات المعلوماتية الحديثة، موضحا أنه من المهام الأساسية للمعالجة الآلية للغات توفير هذه الموارد. ولتحقيق هذا الهدف، أشار المعهد إلى أن اللغة تحتاج في المقام الأول تقعيدا تكنولوجيا لنظامها الألفبائي (الأبجدي)، مع احترام المواصفات والمعايير المنظمة لهذا المجال، مضيفا أن المجهودات المنجزة في حالة اللغة الأمازيغية، فيما له علاقة بعملية تقعيد وتعميم استعمال حرف تيفيناغ على مستوى التكنولوجيات الحديثة، تعتبر عاملا أساسيا مهد الطريق للتطوير في مجال المعالجة الآلية.
وتهدف الدورة الرابعة من هذه الندوة الدولية، إلى مقاربة آراء ومجهودات الباحثين الوطنين والدوليين في مجال المعالجة الآلية للغات، وتقوية ثقافة تشارك العمل على الموارد اللغوية، كما تهدف إلى تشجيع مشاريع البحث والتطوير في مجال المعالجة الآلية للغات الطبيعية بصفة عامة.

وبالنسبة لليونسكو يشكل الاحتفال بالذكرى الحادية عشر لليوم الدولي للغة الأم، الذي يصادف 21 فبراير من كل سنة، فرصة لتعبئة الدعم والعمل للحيلولة دون تعرض حوالي سبعة آلاف لغة في العالم للاندثار، والحفاظ على تعدد اللغات والتنوع اللغوي على المستوى الدولي.
وتمثل اللغة، حسب اليونسكو، عاملا حاسما في تكوين هوية الأفراد والجماعات، إذ تعتبر وسيلة للتواصل بين مختلف المجتمعات، كما أن تنوعها يعد دعامة للتنوع الثقافي، وتبادل المعارف، والحوار بين الحضارات. وتحتفل اليونيسكو بهذا اليوم سنويا منذ سنة 2000 إحياء لذكرى الأشخاص الذين قتلوا في 21 فبراير1952 بمدينة دكا، عاصمة بنغلاديش، في مظاهرة للمطالبة بالاعتراف بلغتهم الأم، البنغالية من أجل تعزيز التعدد اللغوي والتنوع الثقافي.

وهذه السنة خصصت اليونسكو لإحياء اليوم الدولي للغة الأم قضية ”استخدام تكنولوجيات المعلومات والاتصالات لصون وتعزيز اللغات والتنوع اللغوي”، على اعتبار أن تكنولوجيات المعلومات والاتصالات تستمد برامجها الحاسوبية من اللغات، وتساهم تكنولوجيات المعلومات والاتصالات في تعزيز اللغات الأم وتشجيع التنوع اللغوي والتعليم المتعدد اللغات، ما يؤدي، برأي خبراء اللغة، إلى زيادة الوعي بالتقاليد اللغوية والثقافية في العالم وتعزيز التضامن القائم على التفاهم والتسامح والحوار . ففي بيان صدر بهذه المناسبة، أكدت اليونسكو أن هذه التكنولوجيات تفتح أفقا جديدا لتعزيز التنوع اللغوي، مبرزة التزامها بتعزيز تعدد اللغات على الإنترنت.

وأشارت اليونسكو إلى أن التكنولوجيات الإبتكارية توفر سبلا جديدة لتتبع اللغات ودراستها وتعلمها، موضحة أن نجاح الطبعة، التي أتاحتها اليونسكو على الإنترنت من أطلس لغات العالم المهددة بالاندثار، يبين قوة الإنترنت في ما يخص تتبع حالة اللغات، والتعدد اللغوي، ونوعية الجماهير على الصعيد العالمي، فاليونسكو، وإذ تحتفي بالدورة الحادية عشر لليوم الدولي للغة الأم المتزامن مع الاحتفال بالسنة الدولية للتقارب بين الثقافات، فإنها تعتبر اللغات عوامل للتطور والنمو من خلال الأهمية التي يكتسيها التعليم باللغة الأم من حيث نتائج التعلم .

فالتعليم باللغة الأم تضيف اليونسكو يشكل وسيلة قوية لمحاربة التمييز والوصول إلى السكان المهمشين، مشددة على أن يكون الانطلاق من اللغة الأم لتعلم لغات متعددة ركيزة يعتمد عليها التعليم في القرن الحادي والعشرين .
وتجدر الإشارة إلى أن اليونسكو وضعت استراتيجية متوسطة المدى من 2008 إلى 2013 بشأن اللغات والتعدد اللغوي، تستند إلى ثلاثة مبادئ تتمثل أساسا في التعليم باللغة الأم كوسيلة للنهوض وتحسين نوعية التعليم ومحو الأمية، والتعليم بلغتين أو بعدة لغات، وكذا دعم تعليم اللغات بغية تشجيع التفاهم بين مختلف الشعوب .

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: